الأسير محمود العارضة يدخل عامه الـ 27 بسجون الاحتلال

رام الله - صفا

دخل الأسير محمود العارضة (47 عامًا) أحد أبطال عملية "نفق الحرية"، يوم الأربعاء، عامه الـ 27 على التوالي داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن الأسير العارضة من بلدة عرابة بمدينة جنين دخل اليوم عامه الـ 27 على التوالي، وذلك منذ تاريخ اعتقاله عام 1996، وهو محكوم بالسجن المؤبد و(15 عامًا).

وتعرّض العارضة لظروف تنكيل مضاعفة خلال سنوات اعتقاله، إذ أمضى سنوات في العزل الانفرادي، منها عزله انفراديًّا خلال العام 2014، بعد اكتشاف حفر نفق في سجن "شطة".

وأوضح نادي الأسير أن العارضة تمكّن خلال سنوات اعتقاله من الحصول على شهادة البكالوريوس، وله العديد من الإصدارات الأدبية والفكرية، من بينها: "الرواحل، وتأثير الفكر على الحركة الإسلامية في فلسطين".

يُذكر أن معظم أفراد عائلته تعرضوا للاعتقال على مدار سنوات النّضال الفلسطيني، ويعدّ من ضمن القامات الثقافية والفكرية في سجون الاحتلال.

والأسير العارضة كان اعتقل سابقًا عام 1992، وأمضى ثلاثة أعوام في سجون الاحتلال.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

بث مباشر.. الأوضاع في المسجد الأقصى الآن