الاحتلال يُجدد الإداري للأسيرة بشرى الطويل للمرة الثالثة

رام الله - صفا

جددت محكمة "عوفر" العسكرية الإسرائيلية قرار الاعتقال الإداري بحق الأسيرة المحررة الصحفية بشرى جمال الطويل (28 عامًا) من مدينة البيرة بالضفة الغربية المحتلة، لمدة 3 أشهر جديدة، للمرة الثالثة على التوالي دون تهمة.

وذكر مكتب إعلام الأسرى أن قوات الاحتلال كانت أعادت اعتقال الأسيرة المحررة الطويل بتاريخ 21/3/2022 خلال مرورها على حاجز زعترة جنوب نابلس دون معرفة الأسباب ونقلتها إلى التحقيق، ولم يمض على تحررها من سجون الاحتلال سوى 6 شهور فقط بعد اعتقال اداري استمر 11 شهرًا.

وأضاف أن محكمة الاحتلال وبعد أسبوع على اعتقالها أصدرت بحقها قرار اعتقال إداري لمدة 3 شهور، وقبل يومين من انتهائها جددت لها الإداري لمرة ثانية لثلاثة أشهر أخرى، واليوم جددت لها للمرة الثالثة على التوالي لثلاثة إضافية.

وأشار إلى أن الطويل هي نجلة القيادي جمال الطويل وناشطة في مجال الدفاع عن الأسرى، وسبق أن اعتقلت 4 مرات وأمضت أكثر من 3 سنوات ونصف في سجون الاحتلال، وكانت تحررت في صفقة "وفاء الاحرار"، بعد أن أمضت 5 شهور في سجون الاحتلال، من حكمها البالغ 16 شهرًا.

ر ش
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك