نقابة العاملين بجامعة بيرزيت تعلن الإضراب عن الطعام

رام الله - صفا

أعلنت نقابة العاملين بجامعة بيرزيت وسط الضفة الغربية المحتلة أنّها ستشرع بخوض إضراب مفتوح عن الطعام لتحقيق مطالبها التي رفضتها إدارة الجامعة.

وقالت رئيسة نقابة العاملين بالجامعة لينا ميعاري، خلال مؤتمر صحفي عقد بالحرم الجامعي مساء الأحد، إنّ "أعضاء الهيئة الإدارية لنقابة أساتذة وموظفي جامعة بير زيت سيدخلون في إضراب مفتوح عن الطعام تأكيدًا على عدم المساومة على حقوق العاملين".

وأكّدت ميعاري أنّ إدارة الجامعة هي المسؤولة عن الوضع نظرًا لعدم استجابتها للحقوق والمطالب خلال عام كامل من الحوار، ولم تتحرك منذ بدء نزاع العمل في حزيران/يونيو الماضي.

وأوضحت أنّ مطالب العاملين تتضمن تطبيق اتفاق الكادر لعام 2016 بإضافة نسبة 15 % على الراتب الأساسي، والذي تُصرُّ الإدارة على مبلغ مقطوع؛ ما يحرم العاملين من الحقوق المترتبة على الاتفاق، إضافة لتطبيق التوافقات المتعلقة بالتأمين الصحي، وتحويل فرق سعر الدولار المقتطع من مساهمة الموظفين للتأمين، وعدم المسّ بالأمن الوظيفي من خلال عقود مجحفة تلتف على قانون العمل للتخلص من الموظفين.

وأكّدت رئيسة نقابة العاملين أنّ النقابة انخرطت في حوارات مستمرة مع الإدارة منذ بداية العام الأكاديمي الحالي، ولم تلقَ تحركًا من الإدارة، مشددة على أنّ الخطوات كانت متدرجة نحو تعليق الدوام بشكل كامل.

ع و/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك