ناقشا تطوير العلاقات.. غانتس يلتقي بن زايد في "تل أبيب"

القدس المحتلة - صفا

أجرى وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس أمس الأحد، مباحثات مع وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد حول السياسة الإقليمية والأمن والقضايا الاقتصادية ذات الاهتمام المشترك، وذلك في مقر سفارة الإمارات بتل أبيب.

وفي تغريدة عبر حسابه على تويتر، قال غانتس "في الوقت الذي نحتفل فيه بمرور عامين على توقيع اتفاقيات "أبراهام" التاريخية (تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات)، كان من دواعي سروري الاجتماع مع وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد".

وأضاف "جددت التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة الحفاظ على الاستقرار الإقليمي والتطورات على الساحة الفلسطينية".

وقال مكتب غانتس في بيان له، إن "الجانبان ناقشا تطوير العلاقات في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية، والحاجة إلى تعميق التعاون الأمني، بالإضافة إلى الحفاظ على الاستقرار الإقليمي وتعزيز السلطة الفلسطينية".

يشار إلى أن وزير الخارجية الإماراتي بدأ الأربعاء الماضي زيارة رسمية لدولة الاحتلال تستمر عدة أيام، ويرافقه وفد رسمي واقتصادي رفيع المستوى.

وصادف الخميس الماضي الذكرى الثانية لتوقيع اتفاق تطبيع العلاقات بين "إسرائيل" والإمارات، الذي أعلنه الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب.

والتقى الوزير الإماراتي الخميس الماضي الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، ورئيس الوزراء يائير لبيد، قبل أن ينظم حفلا بمقر السفارة الإماراتية في تل أبيب بمناسبة مرور عامين على توقيع اتفاق تطبيع العلاقات مع "إسرائيل".

وتلقى اتفاقات التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي رفضاً شعبيا ورسميا فلسطينياً، ويعتبرونه نوعاً من الخيانة للقضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي.

المصدر: وكالات

ط ع
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك