رئيس الأولمبية الدولية يصل رام الله بزيارة رسمية

رام الله - صفا

وصل رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ، إلى فلسطين مساء الأحد في زيارة تستمر لمدة يومين.

وكان في استقبال باخ، رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية جبريل الرجوب، ومحافظ رام الله والبيرة ليلى غنام.

وتهدف الزيارة للاطلاع عن كثب على الرياضة الفلسطينية، وتأكيد شراكتها مع الأسرة الأولمبية الدولية.

ومن المقرر أن يتخلل برنامج الزيارة لقاء توماس باخ مع المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية في مقرها صباح الاثنين، على أن يتوجه بعدها إلى اتحاد كرة القدم، ثم إستاد فيصل الحسيني في بلدة الرام شمال مدينة القدس المحتلة المحتلة.

وستكون هناك فعاليات رياضية، ثم لقاء مع الرياضيين في قاعة أحمد الشقيري بمقر الرئاسة في مدينة رام الله الساعة 12 ظهرًا بالتوقيت المحلي في فلسطين، ثم المؤتمر الصحفي الخاص بالزيارة عند الساعة الثانية والنصف.

ويرافق رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، رئيسة المراسم والمساعدة الشخصية للرئيس مارينا باراميا، وكلاوديا باخ، والمتحدث الرسمي مارك ادمز، وغيرهم.

ودعا الرجوب إلى الاهتمام بالزيارة، وتوثيقها، لما تحمله من مضامين إيجابية للرياضة الفلسطينية، وما حققته من قفزات نوعية محليًا، وخارجيًا، وأشار إلى أن الحدث الاستثنائي سيكون محط أنظار المتابعين حول العالم، ومن المجتمع الرياضي الدولي.

ولفت إلى أهمية إشراك المكونات الرياضية، والوطنية في الزيارة من المستوى الرسمي، والكادر الإداري الرياضي، واللاعبين، في صورة متجانسة تعكس حالة الوحدة النموذجية للرياضة الفلسطينية، وتماثلها مع محيطها الوطني الذي تجسده من خلال الرياضة بلغة حضارية تخاطب العالم، وفق المبادئ، والمواثيق الرياضية الأولمبية، وتترجمها من خلال حراك رياضي انعكس بإيجابية على المنظومة الرياضية الوطنية.

م ح

/ تعليق عبر الفيس بوك

مهرجان الأقصى في خطر يبدأ فعالياته في غزة