رفضًا لـ"أسرلة" المناهج

"التعليم" بغزة تطلق فعاليات مناصرة لأهالي القدس

غزة - صفا

أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي بغزة، الأحد، إطلاق سلسلة فعاليات وأنشطة في مدارس القطاع بدءًا من يوم غدٍ الاثنين وحتى يوم الخميس المقبل؛ وذلك نصرة لأهالي القدس المحتلّة في رفضهم لمحاولات الاحتلال الإسرائيلي "أسرلة" المناهج الفلسطينية.

وأكّدت الوزارة، في بيان صحفي وصل "صفا"، على استنكارها الشديد ورفضها القاطع لمحاولات الاحتلال فرض أي تغيير في شكل ومحتوى المناهج الفلسطينية في القدس، منوّهة إلى أنّ هذا العام سيكون "عام سيادية التعليم في القدس".

وشدّدت على تضامنها مع أولياء الأمور وأهالي ومعلمي القدس المحتلّة لرفض كل أشكال تغيير المناهج التي يحاول الاحتلال فرضها.

واعتبرت أنّ محاولة "إسرائيل" تحريف المناهج "هي محاولة بائسة وفاشلة لأنّ الإرث الفلسطيني والذاكرة الفلسطينية والحق الفلسطيني جليٌ واضحٌ ومعروفٌ كالشمس، ولن يتغير، فلابد أن ينتهي الاحتلال الإسرائيلي ولابد من تحرير فلسطين والقدس والأسرى ولابد من عودة اللاجئين الفلسطينيين وتقرير المصير".

وأشارت إلى أنّ الاحتلال يواصل عدوانه الهمجي على شعبنا ومقدساته، واستهداف التعليم والأطفال وطلبة المدارس والمؤسسات التعليمية، والتحريض ضد المناهج الفلسطينية.

وأكّدت على أنّ الخطوة الإسرائيلية بفرض مناهج وكتب مشوّهة ومحرّفة على المدارس الفلسطينية في القدس ليتم تدريسها بالقوة هي "خطوة عنصرية ومتطرفة تمثل انتهاكًا صارخًا لحقوق الإنسان والتعليم"، موضحة أنّ المنهاج الإسرائيلي يهدف إلى انتزاع كل القيم الوطنية والاجتماعية التي تحتويها المناهج التي أقرتها وزارة التربية والتعليم الفلسطينية.

ع و
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك