دعوات للحشد في الأقصى لمواجهة مخططات المستوطنين

القدس المحتلة - صفا

انطلقت دعوات مقدسية وفلسطينية للحشد والرباط في المسجد الأقصى المبارك، والتصدي لمحاولات المستوطنين فرض واقع جديد فيه، ومواجهة مخططات تهويده.

دعا مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني، لشد الرحال إلى المسجد المبارك ومساعدة حراسه في مواجهة المستوطنين والمتطرفين.

وأكد على أهمية دور المصلين في حماية الأقصى من المستوطنين والسياح الذين يقتحمونه بلباس فاضح ويريدون أن يفرضوا واقعًا جديدًا فيه.

وأشار إلى أن المستوطنين باتوا يدنسون المسجد بصلوات تلمودية، وطقوس الانبطاح واقتحامه من باب الأسباط.

وحذر الكسواني من واقع مرير ينتظر المسجد الأقصى، ضمن خطوات تنفذ شيئًا فشيئًا، كان آخرها ارتداء لباس الكهنة وأداء صلوات تلمودية داخل المسجد.

وشدد على أن ما يجري في الأقصى بقوة السلاح، لن يعطي أي شرعية للاحتلال في المسجد، ولن يُغير من اسلاميته وعروبته.

ومن المقرر أن تشهد الفترة القادمة انطلاق موجة عاتية من العدوان الاستيطاني على المسجد الأقصى من اقتحامات ونفخ في البوق، والرقص واستباحة المسجد، سعيًا لتهويده بشكل كامل وفرض واقع جديد فيه.

وتستعد "جماعات الهيكل" المزعوم لتنفيذ سلسلة من البرامج التهويدية واقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، بمناسبة موسم الأعياد اليهودية الذي يبدأ بتاريخ 26 أيلول/ سبتمبر الجاري، ويستمر حتى أكتوبر القادم.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك