تقاعس إسرائيلي متعمد..68 حالة قتل بالداخل منذ بداية العام

القدس المحتلة - ترجمة صفا

 

نشرت قناة عبرية الليلة الماضية معطيات صادمة عن مدى تهميش شرطة الاحتلال لجرائم القتل في الداخل الفلسطيني حيث شهد العام استمراراً للجرائم شبه اليومية.

ووفقاً لقناة "كان11" العبرية وفق ترجمة وكالة "صفا"، قتل 68 فلسطينياً من الداخل في جرائم قتل منذ بداية العام الجاري، في حين توصلت الشرطة الإسرائيلية إلى حل لغز 9 جرائم منها فقط وتم تسجيل بقية الجرائم ضد مجهول.

وبينت القناة أن 8 ضحايا هم من النساء، حيث تشير المعطيات إلى مقتل فلسطيني كل يومين في الداخل والتي كان آخرها عملية قتل فلسطينية وابنتها في مدينة اللد وسط تقاعس الشرطة الإسرائيلية المقصود في مواجهة الجرائم والتذرع بعدم توفر الإمكانيات.

ومن باب المقارنة فقد أظهرت معطيات نشرها الجيش الإسرائيلي إلى أن متوسط فترة الوصول إلى منفذي العمليات في الضفة الغربية تتراوح بين ساعات وحتى أسبوعين في مفارقة تشير إلى أن ما يحصل في الداخل مدبر من المؤسسة الإسرائيلية الرسمية سعياً لإغراق المجتمع في الدماء.

ط ع
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك