جلسة محكمة جديدة للأسير مناصرة مطلع سبتمبر

رام الله - صفا

قال نادي الأسير الفلسطيني، إن محكمة الاحتلال ستعقد جلسة جديدة للأسير أحمد مناصرة من القدس المحتلة.

وأوضح النادي في تصريح، مساء يوم السبت، أنه من المقرر أن تعقد محكمة الاحتلال الجلسة للأسير مناصرة في الأول من شهر سبتمبر المقبل.

وأشار إلى أن الجلسة تأتي للمطالبة بإصدار قرار يلغي تصنيف ملف الأسير مناصرة كملف "إرهاب"، والإفراج الفوري عنه.

ومددت محكمة إسرائيلية، في 16 من الشهر الجاري، عزل الأسير المقدسي أحمد مناصرة ستة أشهر جديدة تبدأ من تاريخ 21 مايو أيار 2022م.

والأسير أحمد مناصرة (20 عاماً)، اعتقل في العام 2015، وكان لم يتجاوز سن 14 من عمره، ويمر اليوم في ظروف صحية غاية في القسوة جراء العزل الانفرادي، حيث نقل مؤخرًا إلى سجن الرملة بعد تفاقم خطير طرأ على وضعه الصحيّ والنفسيّ.

وطالبت الوزارة المؤسسات الدولية والحقوقية وعلى رأسها الصليب الأحمر الدولي لوضع حد لمعاناة الأسير أحمد مناصرة، والعمل بشكل فوري على إخراجه من العزل الانفرادي وتقديم العلاج الصحي والنفسي، والضغط على الاحتلال من أجل الإفراج عنه.

ط ع
جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك