"الجهاد" تنعي الشهيد خليفة وتدعو لمواصلة المقاومة

غزة - صفا

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية الشهيد وسيم خليفة (18 عامًا) من مخيم بلاطة، الذي ارتقى برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال مشاركته فجر الخميس، في التصدي لاقتحام نابلس.

وقالت الحركة في بيان وصل وكالة "صفا": إن" دماء الشهيد خليفة، واستبسال المقاومين في التصدي للاحتلال ومستوطنيه الذين اقتحموا منطقة قبر يوسف مجددًا، وتضرر إحدى آليات الاحتلال، يؤكد عزم شعبنا على مواصلة الثورة والمواجهة حتى تحقيق الانتصار عليه، وتحرير أرضنا وحماية شعبنا ومقدساتنا بكلّ ثمن".

وحيت مخيم بلاطة، ورجاله المقاومين المرابطين على عهد المقاومة، والمتمسكين بوصية الشهداء بحماية الوطن وإبقاء البوصلة صوب القدس والمحافظة على السلاح مشرعًا حتى التحرير والعودة.

وأكدت أن هذه الجريمة النكراء، في ظل تصاعد اعتداءات الاحتلال لن تنال من عزائم شعبنا ومقاومينا الشجعان في التصدي للإرهاب وعمليات القتل والعدوان اليومي.

وأشادت بثوار الشعب الفلسطيني ومجاهديه في نابلس جبل النار، الذين يواجهون قوات الاحتلال، والتي تواصل عمليات الاقتحام والاستهداف والقتل اليومي لشعبنا.

ودعت حركة الجهاد جماهير الشعب الفلسطيني ومقاومته إلى مواصلة خط المقاومة والصمود، وتعزيز وحدة الساحات في مواجهة الاحتلال.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك