"لم تبدل جلدها"

قناة عبرية: حماس مستعدة للتضحية بكل شيء مقابل تنفيذ عملية أسر

قناة عبرية: حماس مستعدة للتضحية بكل شيء مقابل تنفيذ عملية أسر
القدس المحتلة - صفا

قال محلل الشؤون الفلسطينية في قناة "كان11" العبرية، إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تسعى طيلة الوقت لتنفيذ عمليات أسر جديدة، ولم تبدل جلدها على الرغم من عدم اشتراكها في المواجهة الأخيرة.

وأضاف "اليؤور ليفي"، وفق ترجمة وكالة "صفا"، إن حماس ما زالت مستعدة لتنفيذ عمليات أسر للإفراج عن الأسرى، وفي حال نجحت في ذلك؛ فستكون مستعدة للتنازل عن دخول العمال وحتى تدمير الأبراج في غزة.

ورأى أنه "لو أتيحت لحماس الفرصة لتنفيذ عملية أسر للجنود الآن فلا يهمها حينها تدمير جميع أبراج غزة وعدم دخول حتى عامل واحد الى إسرائيل".

وفي السياق، ذكر الناطق السابق بلسان جيش الاحتلال "رونين منليس" أن الجيش عاد لسياسته السابقة بتحميل حركة حماس مسؤولية أي اختراق أمني في القطاع وخاصة إطلاق الصواريخ.

بدورها، نقلت المراسلة العسكرية للقناة "كرميلا منشيه" عن قائد هيئة الأركان "افيف كوخافي" قوله في أحاديث مغلقة، إن فرصة قيام حركة الجهاد الإسلامي بالمبادرة للمواجهة وحدها باتت ضعيفة دون غطاء من حماس.

ق م/ع ص

/ تعليق عبر الفيس بوك