الاتحاد الأوروبي يعترف بتطبيقه معايير مزدوجة على أوكرانيا وفلسطين

غزة - صفا

اعترف رئيس السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل بأن المعايير المزدوجة تتخلل العلاقات الدولية، عقب سؤاله في مقابلة عن سبب استعداد بروكسل لدعم الشعب الأوكراني أكثر من غزة.

وقال بوريل لـ"صحيفة البايس" ونقله موقع "روسيا اليوم" وترجمه مجلس العلاقات الدولية – فلسطين: " كثيرا ما يتم انتقادنا بسبب ازدواجية المعايير".

لكن استدرك: "السياسة الدولية تدور إلى حد كبير حول تطبيق معايير مزدوجة. فنحن لا نستخدم نفس المعايير لجميع الأزمات".

وكان بوريل ذكر أن دعم كييف ضد موسكو كان "واجبًا أخلاقيًا" للدول الغربية.

وذكر: "تسوية الوضع مع هؤلاء الأشخاص المحاصرين في سجن مفتوح، مثل غزة، ليس بيد الاتحاد الأوروبي" واصفًا الأوضاع المعيشية المزرية في غزة بـ "الفاضحة" و "العار".

وأوضح بوريل أنه "لا يوجد حل للصراع في الشرق الأوسط بدون التزام قوي للغاية من جانب الولايات المتحدة".

وخلص إلى أنه تم إجراء عديد المحاولات بالماضي، ولكن في الوقت الحالي لا يبدو أن هناك طريقًا إلى الأمام.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك