تمديد إبعاد الباحث رضوان عمرو عن الأقصى 3 أشهر

القدس المحتلة - صفا

سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الأربعاء، الباحث المقدسي رضوان عمرو قرارًا جديدًا بالإبعاد عن المسجد الأقصى المبارك لمدة 3 أشهر.

وقال الباحث عمرو إن الاحتلال سلمه قرارًا باطلًا بالإبعاد عن المسجد الأقصى ومداخله مدة 3 أشهر، موقعًا من "قائد لواء القدس" في شرطة الاحتلال.

وأكد أن الاعتقالات والإبعادات لن تثنينا عن المسجد الأقصى، ولن يكون لهم "هيكل مزعوم" في مسجدنا، وسيبقى الأقصى عزيزًا للمسلمين وحدهم إلى الأبد.

والأربعاء الماضي، سلمت سلطات الاحتلال الناشط عمرو، قرارًا بالإبعاد عن الأقصى لمدة أسبوع، على أن يعود اليوم، لاستلام قرار بتمديد إبعاده.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك