"التعاون الإسلامي" تدعو المجتمع الدولي لوضع حد لجرائم الاحتلال

رام الله - صفا

أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، استمرار جرائم سلطات الاحتلال الإسرائيلي في الأرض الفلسطينية واغتيالها ثلاثة مواطنين وإصابة نحو 70 آخرين بجروح، إضافة إلى تدمير عدد من البيوت والممتلكات خلال اقتحامها مدينة نابلس.

وحملت المنظمة في بيان، سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة النكراء التي تجسد سياسة القمع والعدوان والإرهاب الإسرائيلي المستمر بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

وجددت دعوتها للمجتمع الدولي للتدخل العاجل من أجل وضع حد لهذه الاعتداءات والجرائم ومحاسبة مرتكبيها، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني ومقدساته.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك