"التربية" تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية الطلبة والمؤسسات التعليمية بغزة

غزة - صفا

أكدت وزارة التربية والتعليم أن عدوان السلطة القائمة بالاحتلال على قطاع غزة يعد انتهاكاً صارخاً للقانون الإنساني الدولي، وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة، بحق أطفالنا في الحياة والتعليم، وتدمير الأعيان المدنية بما في ذلك مؤسساتنا التعليمية يعد جرائم حرب تستوجب موقف دولي وأممي يحمي طلبتنا ومدارسنا ومؤسساتنا التربوية.

وطالبت "التربية" منظمات المجتمع الدولي والمؤسسات الأممية والدولية الحقوقية والإنسانية ذات العلاقة إلى اتخاذ موقف حازم والتدخل الفوري ولجم سلطة الاحتلال من الاستمرار في عملياته الإرهابية ومجازره بحق طلبتنا ومؤسساتنا وأهلنا في قطاع غزة.

وأشارت الوزارة إلى أن مشاهد قتل الأطفال وترويعهم واستهدافهم تؤكد على عنجهية المحتل وسلوكه الإجرامي وإمعانه في سياسة القتل بدم بارد، مؤكدةً على أنها ستتابع هذه الجرائم مع الجهات ذات العلاقة على المستويات كافة، ولن تدخر جهداً في فضح ممارسات الاحتلال في المحافل الدولية والأممية بما في ذلك الملاحقة وفق المقتضى القانوني.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك