الاحتلال يهدم منزلاً وغرفتين زراعيتين ويجرف أرضًا بالقدس

القدس المحتلة - صفا

هدمت جرافات بلدية الاحتلال الأربعاء، منزلاً يعود للمقدسي حازم أبو سنينة، في حوش أبو تاية ببلدة سلوان بالقدس المحتلة، بحجة البناء دون ترخيص.

وقال المقدسي حازم لوكالة "صفا" إنه تفاجأ بقوات الاحتلال تحاصر المنزل من جميع الجهات، وتخلع الباب الرئيس وتخرجه بالقوة من المنزل، دون سابق إنذار.

وأوضح أنه عقدت جلسة أمس في المحكمة المركزية بالقدس المحتلة، بعد تقديمه طلبا لتمديد عملية الهدم، حتى يقدم المهندس ملفا لبلدية القدس، ومنحه القاضي مهلة 20 يومًا.

ولفت إلى أن القوات اعتدت بالضرب المبرح على نجليه وابنته، خلال وجودهم عند مدخل المنزل دون سبب.

وأضاف أن الاحتلال لم يسمح له بالدخول إلى منزله، إلا لأخذ أوراقه الرسمية، ثم شرعت آليات البلدية بالهدم دون اخراج محتويات المنزل.

وبين حازم أنه بنى المنزل منذ 12 عامًا، وتبلغ مساحته 120 مترًا مربعًا.

وعلق على عملية الهدم بقوله" هذا احتلال يهدف الى تفريغ القدس من أهلها بأي طريقة".

كما هدمت آليات الإدارة المدنية للاحتلال اليوم غرفتين زراعيتين، وجرفت أراض تعود لأهالي العيسوية عرف من بينهم محمد جمعة حمدان، تقع بين زعيم وروابي القرية.

وجرفت آليات الإدارة المدنية للاحتلال اليوم أرض في حي وادي الحمص في بلدة صور باهر بالقدس.

م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك