ليبيا تلغي معرض "الكتاب العائم"

طرابلس - صفا

قررت السلطات الليبية إلغاء استضافة معرض ”الكتاب العائم“، الذي كان مقررًا إجراؤه على متن السفينة ”لوغوس هوب“ الشهر الجاري.

وأعلنت وزارة الثقافة والتنمية المعرفية في بيان، أنّ 215 كتابا باللغتين العربية والإنجليزية، كان من المفترض عرضها في المعرض العائم تم منعها، قبل اتخاذ قرار إلغاء المعرض بشكل كلي.

وأوضحت أن قرار المنع جاء بسبب مخالفة الكتب الممنوعة قانون المطبوعات رقم 76 لسنة 1972، مبينة أنها خاطبت الجهات المعنية بسحب الكتب الممنوعة من المعرض، وعدم السماح بعرضها أو تداولها.

في حين، قال المجلس المحلي لمدينة مصراتة إن إلغاء استضافة المعرض العائم، جاء ”بسبب وجود شبهات على تعارض أجندة المعرض مع قوانين البلاد“.

وأوضح في بيان نقلته قناة ”ليبيا الأحرار“، أن قرار الإلغاء جاء ”عقب تشكيل لجنة من المستشارين والمتخصصين تأكدت من خلفيات التحفظات التي وصلت إلى المجلس من قبل جهات اعتبارية، ومهتمين من المدينة وخارجها“.

ولم يحدد البيان طبيعة التحفظات التي تلقاها، لكنّ مصدرا مطلعا في مصراتة أكّد أنّ قرار إلغاء المعرض له علاقة بمضمون بعض الكتب التي كان من المفترض عرضها، والتي تبين أنها تتعارض مع قوانين البلاد وضوابطها العامة.

وكانت وزارة الثقافة أكدت في وقت سابق أنّ ليبيا تستعد لاستقبال سفينة ”لوغوس هوب“، التي تحتضن أضخم معرض عائم للكتاب في العالم ابتداء من الـ2 من شهر أغسطس.

وسبق للسفينة، التي تديرها منظمة ”أوبريشن موبيلايزيشن“ الدولية، أن رست في طرابلس وبنغازي ومصراتة عام 2010، حيثُ يمنح المعرض الفريد من نوعه في العالم فرصة للزوار لاقتناء أكثر من 5000 عنوان تتنوع موضوعاتها بين السياسة والعلوم والرياضة وعلم الأديان وغيرها.

وقالت وزارة الثقافة إن السفينة سترسو لمدة أسبوع في ميناء مصراته في الـ2 من شهر أغسطس، قبل أن تنتقل إلى ميناء الشعاب بطرابلس في الـ9 من ذات الشهر.

وبدأت الوزارة منذ ذلك الحين استعدادات خاصة لاستقبال هذا الحدث الثقافي، الذي وصفته بـ“الهام“، كما عملت بالشراكة مع عدد من الشركاء لإعداد برنامج ثقافي وفني مصاحب للتظاهرة، بحسب بيان الوزارة.

وترسو ”لوغوس هوب“ حاليا في ميناء فالينا بمالطا، وزارت مؤخرا ميناء سبتة الخاضع للحكم الإسباني.

وزارت ”لوغوس هوب“ أكثر من 480 ميناء في 151 دولة حول العالم، واستقبلت على متنها أكثر من 47 مليون زائر، وفقًا لما نشر موقع السفينة الإلكتروني.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك

الأجواء في المسجد الأقصى قبل اقتحامات المستوطنين