الكتلة الإسلامية بغزة تكرّم المتفوقين بالثانوية العامة

غزة - صفا

كرّمت الكتلة الإسلامية الذراع الطلابي لحركة حماس في قطاع غزة اليوم الأحد أوائل الثانوية العامة تحت عنوان فوج "القدس موعدنا".

وشارك في الحفل الذي نظمته الكتلة بتمويل من جمعية البركة للعمل الخيري والإنساني الجزائرية غرب مدينة غزة ممثلون عن الفصائل وشخصيات وطنية واعتبارية وأهالي المتفوقين.

وقال رئيس الكتلة الإسلامية في قطاع غزة محمد فروانة إننا نقف اليوم خجلاً أمام اللوحة المشرقة، هذا الإبداع الفلسطيني، حيث نرى في عيون هؤلاء الطلبة الفرح والأمل ومستقبل فلسطين.

ووجه فروانة عدة رسائل منها إلى كل أب وأم طالب متفوّق؛ قائلا "نعلم كيف أنكم أدخلتم رؤوسكم في آتون الحياة لتنتزعوا لقمة العيش لتفرشوا لأبنائكم الحياة الكريمة".

وقدّم الشكر إلى وزارة التربية والتعليم ومدرائها ومعلميها، "شكرًا لكم على ما قدمتم فهذا زرعكم وحصادكم".

كما بعث فروانة رسالة إلى المتفوقين بضرورة ابتغاء وجه الله في عملكم ودراستكم؛ واثبتوا للعالم أن الفلسطيني هو الأول في كل الميادين.

وبعث تحية فخر إلى الشعب الجزائري، قائلاً "أشقاء الروح والقضية لا يوجد مسافات تفصلنا بيننا وبينكم، نريد أن نوصل رسالة الحب والعز والافتخار؛ ففلسطين والجزائر روح وقلب وقضية واحدة قضية شهداء وتضحيات وانتصارات بإذن الله.

من جهته، وجّه رئيس جمعية البركة للعمل الخيري والإنساني أحمد الإبراهيمي في كلمة مسجلة التحية من أرض الجزائر؛ التي ساندت كل مستضعفي الأرض، سنواصل وقوفنا بجانب الشعب الفلسطيني.

وأكد الإبراهيمي أن النجاح الذي يحققه طلبة التوجيهي اليوم دلالة على أن الله خيركم بهذا العلم الكبير الذي له ما بعده.

وأضاف "اليوم الشعب الفلسطيني لم يستطع أحد أن يقضي عليه لأنه جعل العلم ثمرته الأولى في الحياة؛ هنيئًا لكم هذا النجاح لذا أنتم أصحاب مهمة معلقة بوعد رباني".

بدوره، أكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس صلاح البردويل أن فرحة أوائل الثانوية العامة هي فرحة لكل الشعب الفلسطيني، موصي طلبة التوجيهي أن يبدؤوا حياتهم بتواضع، وأن يشكروا الله على نعمته.

وقال البردويل "إن تفوقكم اليوم هو منحة من الله تعالى على هذه الأرض المباركة، لا عجب أن يشاركنا اليوم بهذا الفرح أهل الجزائر وجمعية البركة؛ كيف لا وهم الذين عانوا مثلنا".

وشدد على ضرورة أن يواصل أوائل الثانوية العامة تفوقهم؛ "نحن اليوم في معركة الوعي والعلم ننتظر منكم أن تكونوا روادا للشعب والأمة، نسأل الله لكم التوفيق والرفعة".

وفي ختام الحفل، كرمّت الكتلة الإسلامية بالتعاون مع جمعية البركة الجزائرية أوائل الثانوية العامة وقدمت لهم دروعًا فخرية على تفوقهم بالإضافة إلى مبلغ مالي لكل متفوّق.

ف م/م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك