نصر الله يهدد بالحرب حال استمر عجز الدولة بشأن غاز "كاريش"

بيروت - صفا

قال الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله إن الدولة اللبنانية عاجزة عن اتخاذ القرار المناسب الذي يحمي لبنان وثرواته، لذلك المقاومة مضطرة لاتخاذ القرار، في إشارة إلى اندلاع حرب مع "إسرائيل".

وأضاف نصر الله في لقاء مع قناة "الميادين" مساء الإثنين، أنه "إذا بدأ استخراج النفط والغاز من حقل "كاريش" في أيلول قبل أن يأخذ لبنان حقه فنحن ذاهبون إلى مشكل".

وتابع "يجب أن يثق شعبنا أن لدى المقاومة ما يكفي من القدرات البشرية والعسكرية والمادية كي تُخضع "إسرائيل" لإرادة لبنان".

وشدد على أنه "إذا ذهبت الأمور إلى الحرب فيجب أن يثق اللبنانيون بالمقاومة التي ستتمكن من فرض إرادة لبنان على العدو".

وقال نصر الله إنّ "هذا العمل (استهداف) كاريش أو ما بعدها متوقف على قرار العدو الإسرائيلي ومعه الولايات المتحدة الأميركية".

وأوضح  أنّ "الدولة اللبنانية قدمت تنازلاً كبيراً من خلال ما طلبته من الوسيط الأميركي عندما تحدثت عن الخط  الـ23+"، مشيراً إلى أنّ "الكرة، الآن، ليست في ملعب لبنان؛ لأنه هو الممنوع من استخراج النفط والغاز في المنطقة غير المتنازع عليها".

وأضاف الأمين العام لحزب الله،  أنَ "المطلوب الالتزام بالحدود التي تطلبها الدولة اللبنانية، ورفع الفيتو عن الشركات التي تستخرج النفط".

وأوضح نصر الله: "وضعنا هدفاً وذاهبون إليه من دون أي تردد، وكل ما يحقق هذا الهدف سنلجأ إليه".

وأشار إلى أنه "إذا وقعت الحرب بين لبنان و"إسرائيل" ليس معلوماً أن تبقى بينهما ودخول قوى أخرى فيها احتمال وارد وقوي جداً".

ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك