قوات النظام السوري تحرق منزلاً لعائلة فلسطينية جنوب سورية

دمشق - صفا

أفادت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، أن الأجهزة الأمنية السورية اقتحمت بلدة "اليادودة" غربي درعا، وقامت بإحراق منزل لعائلة فلسطينية لجأت إلى الأردن عام 2012.

وأوضحت المجموعة، أن قوة أمنية كبيرة تابعة لفرع الأمن العسكري، اقتحمت بلدة "اليادودة"، بهدف اعتقال قيادي سابق في المعارضة السورية، لكنها فشلت، لتقوم بعدها بإحراق المنزل الذي يعود للاجئ فلسطيني بذريعة امتلاكه من قبل مطلوبين للنظام السوري.

ولفتت إلى أن الحريق تسبب بتدمير المنزل بشكل كامل.

يذكر أن محافظة درعا شهدت خلال الآونة الأخيرة العديد من الحوادث الأمنية كعمليات الاغتيال، غيرها التي طالت عناصر سابقين في فصائل المعارضة السورية تزامناً مع إجراء النظام للعديد من عمليات التسوية.

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك