"تعدٍ على الحريات الصحفية"

"محامون من أجل العدالة" تستنكر اعتقال الصحفي ثائر الفاخوري وتدعو للإفراج عنه

رام الله - صفا

استنكرت مجموعة "محامون من أجل العدالة" الحقوقية، استمرار اعتقال جهاز المخابرات الفلسطيني للصحفي ثائر الفاخوري في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة اليوم الخميس، وذلك بعد استدعائه للمقابلة صباحًا.

وحذّرت المجموعة في بيان وصل "صفا" نسخة عنه من تداعيات هذا التمادي في التعدي على الحريات الصحفية وحرية الرأي والتعبير.

وقالت: "هذا يؤكد كل مرة على تغوّل السلطة على الحريات، دون أن تعبأ بعواقبِ هذا التغول، أو أن تستفيد من دروسها باعتقال والإضرار بالنشطاء كما حدث مع الناشط الذي اغتالته المنظومة الأمنية نزار بنات".

وأبدت المجموعة تخوفها من أن يكون الفاخوري قد شرع في إضرابه عن الطعام، وذلك وفقَ ما أخبر به زملاءه الصحفيين قبل اعتقاله، مما يعطي الضوء الأحمر على خطورة استمرارية اعتقاله.

وطالبت محامون من أجل العدالة بالإفراج الفوري عن الفاخوري، مهيبة بمختلفِ الصحفيين والمؤسسات المدنية، للضغط نحو الإفراج عنه، استنادًا لما يضمنه القانون الأساسي من حرية الرأي والتعبير، دون تضييقٍ أو ملاحقة.

وكانت المخابرات قد استدعت الفاخوري (33 عامًا) للمقابلة، بين الساعة التاسعة والثانية عشرة صباح اليوم الخميس، ثم غادر مقرها، لتعود وتتصل به لاستدعائه للمقر مرة أخرى، وتعتقله بعد ذلك.

يُذكر أن ثائر الفاخوري هو شقيق الشهيد فادي الفاخوري، وهو متزوج وأب لطفل وطفلة، ويعاني من جرح في الكلى بسبب إضرابٍ سابقٍ عن الطعام استمرَّ 55 يومًا، خاضه أثناء اعتقاله في سجون الاحتلال.

وقال والد الصحفي ثائر الفاخوري إن نجله أبلغه أنه سيضرب عن الطعام والماء في حال تم اعتقاله عند الأجهزة الأمنية، علمًا أن جهاز المخابرات رفض طلب زيارة المحامي حتى السبت المقبل.

واستنكرت شبكة JMEDIA الإعلامية، اعتقال جهاز المخابرات الفلسطينية في مدينة الخليل للزميل الصحفي ثائر الفاخوري.

وحملت الشبكة المسؤولية الكاملة عن سلامة الزميل الفاخوري لجهاز المخابرات العامة، مطالبة بالإفراج عنه على وجه السرعة.

وتواصل أجهزة السلطة في الضفة الغربية، اعتقال واستدعاء النشطاء والطلاب والأسرى المحررين على خلفية توجهاتهم السياسية، وسط مناشدات الأهالي بالإفراج عنهم، وفق المجموعة.

ودعا أهالي المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية، إلى المشاركة في وقفة تضامنية مع أبنائهم المعتقلين في سجون السلطة، السبت القادم.

وبين الأهالي أن الوقفة ستنظم يوم السبت القادم الموافق 23 يوليو، في تمام الساعة الخامسة والنصف عصرا، على دوام المنارة وسط رام الله.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك