بلينكن يدعو عائلة الشهيدة أبو عاقلة للقائه في واشنطن

القدس المحتلة - صفا

دعا وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، عائلة الصحافية الشهيدة شيرين أبو عاقلة للقائه في واشنطن.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان، في إيجاز للصحافيين على متن الطائرة الرئاسية التي أقلت جو بايدن إلى "تل أبيب": "تحدث الوزير بلينكن بالفعل مع عائلة شيرين منذ فترة قصيرة، ودعا العائلة إلى الولايات المتحدة للجلوس والانخراط معهم بشكل مباشر".

وأضاف "كانت الإدارة، وبتوجيه من الرئيس بايدن، منخرطة إلى حد كبير بالمساعدة في محاولة تحديد ما حدث بالضبط حول الظروف المأساوية لاستشهادها".

وأشار إلى أن أبو عاقلة هي صحفية ومواطنة أمريكية، مضيفًا: "بالتأكيد سيكون هذا الموضوع على جدول أعمال الاجتماعات خلال هذه الزيارة".

وقال: إن "الرئيس، ووزير الخارجية، والفريق بأكمله يعزي العائلة. إنها مأساة مروعة، وسنواصل العمل والانخراط بعمق في حلها".

وكانت عائلة الشهيدة أبو عاقلة طلبت اللقاء مع الرئيس الأميركي بايدن خلال زيارته إلى فلسطين، ولكن البيت الأبيض لم يرد بالإيجاب على هذا الطلب.

وأعربت عن احتجاجها على النتائج التي توصلت إليها الإدارة الأمريكية بشأن اغتيال أبو عاقلة، معتبرة أنها "إهانة لذكرى شيرين".

وقتلت قوات الاحتلال الصحفية الفلسطينية أبو عاقلة في 11 أيار/ مايو الماضي، خلال تغطيتها لاقتحام جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة، بعد إطلاق قناص إسرائيلي رصاصة من نوع متفجر استقرت في رأسها.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك

بث مباشر.. الأوضاع في المسجد الأقصى الآن