مقتل رجل في جريمة إطلاق نار بالداخل المحتل

اللد - صفا

قُتل رجل يبلغ من العمر 60 عامًا، في وقت متأخر من مساء السبت، في مدينة اللد بالداخل الفلسطيني المحنل، إثر جريمة إطلاق نار.

والقتيل هو نهاد رضوان موسى الحنوني من سكان مدينة الطيرة بعد انتقاله إليها، إذ كان سابقا من سكان اللد.

وجرى قتل الحنوني في جريمة إطلاق نار أمام زوجته وطفلته، إذ أصيبا بجروح متوسطة من شظايا الرصاص ونُقلا إلى المستشفى لاستكمال العلاج.

وكان قد أُصيب شابان بجروح خطيرة، جراء جريمتي إطلاق نار ارتُكبتا في دبورية وفي الشبلي، يوم السبت.

وفي الشبلي، أُصيب شاب (21 عامًا) بجروح خطيرة، واعتقلت الشرطة شخصا يبلغ من العمر 71 عامًا، من البلدة ذاتها، يُشتبه بتورّطه بإطلاق النار على الشاب.

وفي دبورية أصيب شاب من العمر 21 عاما. ووصل إلى مكان ارتكاب الجريمة، طاقم طبيّ قدّم الإسعافات الأولية للمصاب، الذي نُقِل بعد ذلك إلى مستشفى "هعيمك" في العفولة، لاستكمال تلقي العلاج.

7 قتلى منذ مطلع الشهر الجاري

وقُتل 7 أشخاص منذ مطلع تموز/يوليو الجاري في المجتمع العربي، وذلك نتيجة استفحال العنف والجريمة وفي ظل تقاعس الشرطة عن القيام بدورها في لجم الظاهرة التي باتت تهدد مجتمعا بأكمله.

والقتلى منذ مطلع الشهر هم: بسام قبلان من بيت جن، علي حصارمة من البعنة، فتحي شاهين من طمرة، ماجد الأسد من اللقية، راغب أبو حماد (قبوعة) من اللد وساطي غرزوزي من ترشيحا.

54 قتيلا منذ مطلع العام

ويستدل من المعطيات المتوفرة أن عدد ضحايا جرائم القتل في البلدات العربية، بلغ منذ مطلع العام 2022 الجاري، 54 قتيلا بينهم 14 خلال شهر حزيران/ يونيو الماضي، في حصيلة لا تشمل مدينة القدس ومنطقة الجولان السوري المحتلتين.

م غ

/ تعليق عبر الفيس بوك