الاحتلال يفرج عن أسيرين ويعتقل شابين ويمدد توقيف آخر

القدس المحتلة - صفا

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي يوم الثلاثاء عن الأسير المقدسي محمد بسام عبيد (25عاما) من سجن رامون الصحراوي، بعد ان قضى مدة محكوميته البالغة 15 شهرا.

وكان محمد اعتقل في مستهل شهر نيسان العام الماضي، وأدانته محكمة الاحتلال بالضلوع في أعمال المقاومة.

كما أفرجت مصلحة السجون في سجن النقب الصحراوي اليوم عن الأسير المقدسي أمير زغير (41 عامًا)، بعد أن قضى بالاعتقال الإداري مدة 3 أشهر.

علما أن زغير شقيق الأسير أشرف الذي ما زال يقبع في سجون الاحتلال، وقضى 20 عاما من مدة محكوميته المؤبد.

في السياق، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الشاب حامد أبو صبيح من مكان عمله في بلدة سلوان، والشاب عبد الناصر لداوية من بلدة الطور بالقدس المحتلة.

ومددت محكمة الاحتلال اليوم توقيف الشاب مآب أبو خضير حتى تاريخ 11- أيلول المقبل، علما أنه معتقل منذ عدة أشهر.

م ت/م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك