الأسير صفران يخوض إضراباً منذ 10 أيام

رام الله - صفا

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير أصدرته الأحد، أن الأسير محمد صفران (45 عاماً) من مدينة رام الله، يخوض إضراباً مفتوحاً عن الطعام منذ 10 أيام، احتجاجاً على استمرار حجز أموال "الكانتنيا" الخاصة به وعزله بظروف قاسية للغاية داخل معتقل "شطة".

وبينت الهيئة أن تراجعاً طرأ على الوضع الصحي للأسير صفران بعد مرور عدة أيام على إضرابه، حيث بدأ يخسر من وزنه وبدت علامات التعب والإرهاق واضحة على جسده، كما أنه يعاني من التهابات في الكلى والبول.

وتابعت أن سلطات الاحتلال قامت بالحجز على حساب "الكانتينا" الخاص بالأسير صفران، بذريعة أنه يدين لدولة الاحتلال بمبالغ مالية متراكمة، ولا تسمح لعائلته بوضع مبلغ من المال في حسابه لكي يستطيع أن يعتاش داخل المعتقل، وهي بذلك ارتكبت بحقه عملية سرقة واضحة بهدف تجويعه وإذلاله.

وأضافت أنه بعد إجراء قطع "الكانتينا" بحق الأسير صفران، بات يعاني الأمرين داخل العزل الانفرادي، موضحة بأن تواجده داخل الزنازين بمفرده وحجز الأموال في حسابه في آن واحد فاقمت من معاناته وجعلت ظروفه الحياتية صعبة جداً، فهو بحاجة ماسة لمبلغ الكانتينا لكي يستطيع العيش وشراء الأمور الأساسية كالطعام والشراب والمنظفات وغيرها، خاصة أن وجبات الطعام التي تقدمها إدارة السجن سيئة النوع والكمية.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك