أسرى "وفاء الأحرار" المعاد اعتقالهم: هذه رسالتنا الأخيرة قبل بدء إضرابنا المفتوح

سجون الاحتلال - صفا

حذر أسرى صفقة "وفاء الأحرار" المعاد اعتقالهم من بدء خطواتهم الاحتجاجية، والتي تتمثل بالإضراب المفتوح عن الطعام، احتجاجا على استمرار اعتقالهم.

وخلال رسالة من داخل سجون الاحتلال، قال الأسرى في بيان وصل "صفا" الأحد:" كان من قدرنا أن ننضم لقوائم الأسرى نكافح السجان ونواجه الموت كل يوم بصبر وثبات، وقدّر الله لنا الحرية في صفقة وفاء الأحرار، وتذوقنا طعم الحرية والكرامة من جديد وعشنا في النور بعد ظلمات السجن الحالكة، إلى أن قرر الاحتلال إعادتنا للسجن ضاربا بالمواثيق الدولية عرض الحائط ومستهزئا بكل الوسطاء".

وأضاف بيان الأسرى "أصبحنا أسرى وفاء الأحرار المعاد اعتقالهم، واليوم نصرخ بصوت واضح وشعارنا الحرية حق نطلبه من صاحب كل ضمير في هذه الدنيا".

وشدد الأسرى على أنهم لن يصمتوا بعد اليوم، حيث أن الاحتلال اعتقلهم خارج إطار القانون وخارج إطار التفاهمات، "وهو أمر يرفضونه وسيواجهونه بكل قوة".

ودعا الأسرى الوسيط المصري أن يقوم بواجبه تجاههم؛ حيث أنهم ضحايا تنصل الاحتلال من صفقة أشرف عليها وتمت برعايته.

وأضاف البيان:" ثقتنا عالية بالمقاومة للوفاء بما وعدت وإطلاق سراحنا بعد ثماني سنوات عجاف تذوقنا فيها الألم والمرارة.. حريتنا حق لنا سلبها العدو منا وآن الأوان لاستعادتها، لذلك هذه الرسالة الأخيرة التي نرسلها من قلب السجون قبل أن نبدأ إضرابنا المفتوح عن الطعام لنيل حقنا".

ودعا الأسرى الشعب الفلسطيني لمساندة كافة الفعاليات والنشاطات التي تدفع باتجاه استعادة حريتهم ليعودوا إلى أهلهم ومجتمعهم يخدمونه بما يليق بهم كأبناء مقاومة وأبناء شعب يسعى للحرية.

وطالبت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأحد، المجتمع الدولي بكافة تشكيلاته ومؤسساته ببذل جهوده والعمل على إلزام إسرائيل للإفراج الفوري عن محرري صفقة "وفاء الأحرار"، والذي مضى على إعادة اعتقالهم 8 سنوات داخل سجون الاحتلال.

أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك