خلال اتصال مع عوائل شهداء جنين

مشعل: لا خيار أمامنا سوى المقاومة حتى التحرير والعودة

الدوحة - صفا

قال رئيس حركة المقاومة الإسلامية " حماس " في الخارج خالد مشعل، إنه لا خيار أمام شعبنا إلا مواجهة الاحتلال حتى التحرير والعودة، مبينًا أن قيادة حماس وفصائل شعبنا الفلسطيني سيبقون الأوفياء لدماء الشهداء وتضحيات الأسرى والجرحى.

وخلال اتصال هاتفي مع عوائل شهداء جنين "براء لحلوح، ويوسف صلاح، وليث أبو سرور"، الذين طالتهم يد الغدر الإسرائيلية فجر الجمعة الماضية، ذكر مشعل "من كل قلبي وروحي نهنئكم بشهادة الأبطال وكل الشهداء الذي اغتالهم العدو، ودماؤهم لن تذهب هدرا، وهذا العدو المجرم جُبل على الغدر والخيانة، وهذا طريق عرفناه ولن نتراجع عنه مهما كلف من ثمن".

وأضاف "أنتم يا عوائل الشهداء لكم حق علينا جميعاً، ونحن في قيادة الحركة ورئيس الحركة الأخ أبو العبد هنية في خدمتكم، والشهادة مقام عظيم، وطريق التحرير هو الشهادة والبطولة.

وتابع حديثه:" الله يرحمهم ويجزيهم عن قضيتنا وشعبنا وعن أمتنا خير الجزاء"، مؤكداً أن العدو الإسرائيلي سيدفع الثمن وسيرحل عن أرضنا، وأيامه قصيرة بإذن الله.

وأوضح مشعل أن طريق الشهادة والاستشهاد شرف في الدنيا، وذخر في الآخرة، مشدداً على أنه بعد كل هذه التضحيات سيكون النصر والتمكين والعودة واستعادة القدس والمقدسات والإفراج عن الأسرى والمعتقلين، وهذا يقيننا بالله أن النصر قادم، وسنصلي في الأقصى محررًا مطهراً.

وختم حديثه قائلاً: "سلامي ومحبتي ودعائي لكل شباب وأهالي الشهداء في جنين البطولة، وإنَّا على موعد معكم في قدسنا وأرضنا محررة من الاحتلال.. "ويقولون متى هو قل عسى أن يكون قريبا".

أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك