مفتي غزة لـ"صفا": التضحية بالعجول المسمنة يجوز بشرط واحد

العجول المسمنة - توضيحية
غزة - خاص صفا

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك تتزايد تساؤلات المواطنين في قطاع غزة، عن حكم وجواز التضحية بالعجول المسمنة التي لم تبلغ السنتين وهو العمر الأدنى المحدد للأضحية في الإسلام.

وحول حكم التضحية بهذه العجول، يقول مفتي غزة الشيخ حسن اللحام لوكالة "صفا": إن التضحية بالعجول المسمنة جائز في حالة واحدة فقط وهي عدم وجود العجل الذي بلغ السنتين ويطلق عليه بالمبدِل ".

ويضيف، "في حال لم نجد العجل المبدِل نلجأ إلى العجل المسمن أو الدواب والغنم وذلك أفضل".

ويوضح اللحام أن "العجل البالغ أكثر من سنتين يجوز التضحية فيه حتى لو قل وزنه وكان بحدود 400 كيلو جرام".

ويتابع: "بالنسبة لوزن العجل المسمن يجوز أن يكون وزنه 500 كيلو فما فوق، والحد المسموح للاشتراك به 7 شركاء فما أقل".

وتُسمّن العجول عبر تقديم أطعمة خاصة لها تزيد من كمية اللحوم فيها، ثم يتم تسويقها بعد بلوغها العام تقريبًا ويزيد وزنها أحيانًا عن التي بلغت السنتين.

م ز/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك