طائرات ومدفعية الاحتلال تقصفان مكان سقوطه

المقاومة تسيطر على منطاد تجسسي شمال قطاع غزة

بيت حانون - صفا

سيطرت المقاومة الفلسطينية، ظهر الجمعة، على منطاد عسكري تجسسي سقط شرقي بلدة بيت حانون شمالي قطاع غزة.

وأفاد مراسل "صفا"، بسيطرة المقاومة على منطاد عسكري كبير مزود بكاميرات مراقبة بعدما سقط في منطقة زراعية شرقي البلدة.

ولفت المراسل إلى أن دوي إطلاق نار سمع في تلك المنطقة تزامنًا مع تحليق منخفض لطائرات حربية إسرائيلية بدون طيار.

وفي وقت لاحق قصفت طائرات ومدفعية الاحتلال مكان سقوط المنطاد.

فيما أعلن الجيش الاسرائيلي بعد ظهر اليوم الجمعة عن فقدانه بالون تجسس في قطاع غزة، عقب انفصاله عن قاعدته شمالًا.

وقال الناطق العسكري إن بالون مراقبة انفصل عن قاعدته وسقط شمالي قطاع غزة، إذ حاولت قوة عسكرية إسرائيلية السيطرة عليه دون فائدة وتم إطلاق نيران تحذيرية تجاه منطقة سقوط البالون الأمر الذي قام بتفعيل صافرات الإنذار بمنطقة كيبوتس "إيرز".

وأكد وقوع البالون في يد الفلسطينيين، زاعمًا أنه لا خشية كبيرة من  تسرب معلومات عسكرية بفعل السيطرة عليه.

بينما تجري قيادة المنطقة الجنوبية بجيش الاحتلال تحقيقًا في ظروف الحادث، مع تقييم للأوضاع الأمنية بعد سقوط البالون وهل هنالك سيناريو للرد على ذلك.

وذكرت مصادر إعلامية عبرية أن البالون به أجهزة مراقبة الكترونية متطورة سيطر عليها عناصر حركة حماس.

م ت/هـ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك