الرئاسة تدين الاغتيال بجنين: حكومة بنيت تتحمل مسؤولية التصعيد

رام الله - صفا

أدانت الرئاسة الفلسطينية "الجريمة البشعة التي ارتكبها الاحتلال في مدينة جنين باغتيال ثلاثة شهداء، فجر اليوم الجمعة، وإصابة عشرة المواطنين".

وقالت الرئاسة في بيان صحفي إن "الحكومة الإسرائيلية تتحمل مسؤولية هذا التصعيد الخطير الذي يدفع بالمنطقة نحو التوتر وتفجر الأوضاع".

وذكرت أن هذه الجريمة التي ارتكبتها قوات الاحتلال تأتي قبيل زيارة الرئيس الامريكي جو بايدن للمنطقة في محاولة منها للتهرب من أي استحقاق سياسي.

ولفتت إلى أن هذه الجريمة البشعة وغيرها من الجرائم هي الرد الإسرائيلي على المطلب الامريكي بوقف التصعيد.

وطالبت الرئاسة الإدارة الأميركية بالتحرك الجدي والفاعل من خلال الضغط الفاعل على الحكومة الإسرائيلية لوقف جرائمها وعدوانها المتواصل على أبناء شعبنا قبل فوات الأوان وخروج الأمور عن السيطرة.

وحذرت من أن الحكومة الإسرائيلية تصدر أزمتها الداخلية عبر تصعيد دموي في الأراضي المحتلة.

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك