وقفة إسنادية للأسرى برفح

رفح - صفا
نظمت حركة حماس وجمعية واعد للأسرى والمحررين، الأربعاء، وقفة إسنادية للأسرى المضربين والإداريين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.
 
ورفع المشاركون صورًا للأسيرين المضربين خليل العواودة ورائد ريان، ولافتات كتب فيها: "الحرية لأسرانا البواسل في سجون الاحتلال الإسرائيلي، أنقذوا أسرانا المرضى..".
 
وقال القيادي في حركة حماس برفح، ممدوح زعرب: "نهيب بالمؤسسات الدولية والحقوقية لمغادرة مربع الصمت تجاه قضية الأسرى، فكل ما يحدث أمرٌ غير مقبول، وتماهي مع ما يقوم الاحتلال الإسرائيلي".
 
وأدان زعرب ما يحدث بحق الأسرى من انتهاكات جسيمة من قبل السجان الظالم؛ مضيفًا "نعبر في حركة حماس عن مساندتنا ودعمنا للأسرى الإداريين والمضربين عن الطعام ومطالبها العادلة".
 
وحمل مصلحة السجون الإسرائيلية مسؤولية أي خطر على حياة أسرانا؛ مؤكدًا "لن يهدأ للقسام وفصائل المقاومة بال حتى تحرير جميع الأسرى".
 
وشدد على أن القسام تمتلك أوراقًا، تجعلها قادرة على فرض كلمتها وكتابة السطر الأخير في هذا ملف.
 
ويواصل نحو ستة أسرى إضرابهم عن الطعام رفضًا للاعتقال الإداري، بينهم خليل عواودة ورائد ريان فيما يواصل الأسرى الإداريين مقاطعة محاكم الاحتلال منذ ما يزيد عن 165يومًا.
أ ك/هـ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك