الاحتلال يعتقل رئيس اللجنة الشعبية بعرابة مجدي خطيب وزوجته

عرابة البطوف - خاص صفا

اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء عضو اللجنة الشعبية في مدينة عرابة البطوف بالداخل الفلسطيني المحتل مجدي خطيب وزوجته.

وقال عضو اللجنة سامر عاصلة لوكالة "صفا": إن قوة من شرطة الاحتلال اقتحمت منزل خطيب واعتقلته هو وزوجته واقتادته لمكان مجهول، دون أن تبدي أسباب الاعتقال.

وأشار إلى أن خطيب كان مبعد بقرار من محكمة الاحتلال عن مدينة عرابة، على خلفية حمايته ونشاطه في مواجهة اقتحامات المستوطنين لمقبرة الصديق في المدينة، وعاد بعدما أنهى فترة الإبعاد.

وسبق أن اعتقلت قوات الاحتلال خطيب قبل نحو شهر بتهمة "التحريض"، ثم أطلقت محكمة إسرائيلية بعكا سراحه بشروط مقيدة منها الإبعاد عن مقبرة الصديق لمدة 7 أيام.

يُذكر أن قضية مقبرة الصديق قديمة متجددة، حيث تقتحم جماعات المستوطنين المقبرة منذ سنوات وتعتدي عليها ضمن محاولات وضع السيطرة عليها، التي تصطدم بالمقاومة الشعبية.

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك