طالب من "القدس المفتوحة" يفوز بجائزة "تاون هول" الدولية

غزة - صفا

تمكن الطالب أدهم ياغي من جامعة القدس المفتوحة-فرع غزة، من الفوز بجائزة "تاون هول" الدولية المتخصصة في محاربة الفساد.

وتقوم المسابقة التي تنظمها مؤسسة (munathara)، على إجراء مناظرة تمثيلية تحاكي نقاشاً جاداً بين المشاركين حول موضوع الفساد، بحيث يكون الحوار مدعماً بالمعلومات والأدلة من قبل المشاركين، ويجري التقييم بناء على قدرة المتحاورين في الإقناع والجاذبية خلال الحوار.

وفازت فلسطين على (11) دولة شاركت في المسابقة، وتمكن الطالب أدهم ياغي من نيل إعجاب لجنة التحكيم والجماهير المتابعة على الشاشة العربية التي بثت المناظرة في الجمهورية التونسية.

وقال ياغي: "جئت لأمثل بلدي فلسطين، فأنا طالب من جامعة القدس المفتوحة بمدينة غزة، أفتخر بهذا الفوز وأهديه للمسجد الأقصى".

من جانبه، قال مدير فرع غزة نادر حلس: "نفتخر بطلبتنا وخريجينا، لأن جامعة القدس المفتوحة هي رحم ولود لكل المبدعين والعظماء من أبناء شعبنا".

وأثنى على جهود جمهورية تونس شعباً وحكومة وقيادة، لإتاحة فرصة المشاركة أمام الطلبة الفلسطينيين رغم صعوبة حركة المعابر بسبب الحصار الإسرائيلي وإجراءاته القاسية.

وأضاف "تونس كانت ولا تزال الحضن الدافئ الذي نلجأ إليه، كيف لا وقد احتضنت الثورة الفلسطينية بقيادة الرئيس الشهيد ياسر عرفات منذ التاريخ الأول للثورة".

و"مبادرة مناظرة" هي منظمة غير ربحية، تأسست سنة 2012، مسجلة في العاصمة الأمريكية واشنطن وفي تونس العاصمة. وتهدف إلى إرساء منصة مستقلة وشاملة للنقاش والمناظرات في المنطقة العربية، كما تسعى إلى تمكين الأفراد في العالم العربي لإيصال أصواتهم؛ بصرف النظر عن العمر أو النوع الاجتماعي أو الخلفية السياسية أو الجندر، من أجل إيجاد فضاء عام يتميّز بالتطور والتسامح تجاه المواقف المتباينة.

وبدأت "مبادرة مناظرة" في عام 2012 كمنصة للنقاش، بهدف توسيع النقاش الحر حول العالم الناطق بالعربية بأكمله، وتسعى إلى بناء مجال عام مفتوح وديمقراطي في العالم العربي من خلال تحفيز النقاش العقلاني، مع إلقاء الضوء على أصوات النساء والشباب والأقليات.

ويمكن للجميع المشاركة عن طريق تقديم فيديو لا تتجاوز مدته (99) ثانية، حول موضوع النقاش الراهن. تصويت الجمهور على موقع "مبادرة مناظرة" يحدد ستة فائزين في المسابقة، ويتأهل أصحاب المراتب الأولى للمرحلة النهائية من مسابقة "مناظرة" باختيار أفضل متسابقين اثنين للمشاركة في مناظرة مباشرة جنباً إلى جنب مع اثنين من قادة الرأي في المنطقة.

وتنشط "مبادرة مناظرة" حالياً في كل من تونس وواشنطن. ويعمل فريقها، القادم من خلفيات متنوعة، لتحقيق هدف المبادرة، وهو دعم إنشاء فضاء عام أكثر ديمقراطية يمنح الشباب والنساء والفئات المهمشة، مجالاً للنقاش العقلاني.

ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك