عائلة المعتقل السياسي "هريش": ابننا يتعرض لتعذيب وحشي في سجن أريحا

رام الله - صفا

قالت عائلة المعتقل السياسي أحمد نوح هريش من بلدة بيتونيا قرب رام الله إن نجلها يتعرض لتعذيب وحشي غير مسبوق في سجن أريحا.

وأوضحت العائلة أن نجلها يتعرض للتعذيب والضرب بقضبان الحديد والطوب والشبح المتواصل، والضرب بالعصي الخشبية على جميع أنحاء جسده.

وبينت العائلة أن ما جرى لنجلها بدا واضحا خلال عرضه على المحكمة يوم أمس بظهور كدمات على يديه ورجليه، وعدم قدرته على الحركة أو الوقوف، ونقصان كبير في الوزن.

وحملت العائلة السلطة ونيابة رام الله المسؤولية عن حياة نجلها، داعية المؤسسات الحقوقية إلى وقفة جادة تجاه الاعتقال السياسي والتعذيب الإجرام الذي يتعرض له نجلها.

بدوره، قال مسؤول مجموعة محامون من أجل العدالة مهند كراجه إن المعتقلين السياسيين الذين اعتقلوا على خلفية انفجار "منجرة بيتونيا" وعددهم 15 معتقلا في أريحا، يتعرضون لتعذيب قاس، بينهم أحمد هريش.

 

ع ع/ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك