مستوطنون يخططون لبناء 10 بؤر بالضفة خلال زيارة "بايدن"

القدس المحتلة - ترجمة صفا

ذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، أن جماعات استيطانية إسرائيلية تخطط للشروع ببناء 10 بؤر استيطانية خلال زيارة الرئيس الأمريكي "جو بايدن" إلى المنطقة خلال الشهر المقبل.

وقالت الصحيفة، وفق ترجمة وكالة "صفا"، إن مسؤولين كبار في المشروع الاستيطاني في الضفة يدرسون إرسال جماعات من المستوطنين إلى عدة أماكن بالضفة خلال زيارة "بايدن" لإقامة البؤر الاستيطانية؛ كنوع من الاحتجاج على تأخر تطبيق اتفاق العودة إلى بؤرة "أفيتار" الاستيطانية.

وبينت الصحيفة أن جماعات استيطانية، من بينها منظمة "نخلة" برئاسة المستوطنة "دانييلا فايس"، يخططون لبناء 10 بؤر استيطانية؛ ردًا على حكومتهم التي تتذرع بأن سبب تأخير تطبيق اتفاق إعادة احتلال المستوطنين بؤرة "أفيتار" المقامة على جبل صبيح في قرية بيتا جنوبي نابلس، يرجع إلى الرغبة في عدم عرقلة زيارة بايدن.

بدوره، انتقد مسؤول مستوطنات شمال الضفة "يوسي داغان" ما أسماه "تلكؤ الحكومة المتعمد في تطبيق اتفاق عودة المستوطنين إلى البؤرة المذكورة"، داعيًا الحكومة إلى عدم اختبار صبر المستوطنين.

في حين ترى محافل عسكرية أنه سيكون من الصعب على الجيش إخلاء 10 بؤر استيطانية خلال 24 ساعات، محذرة من إقدام المستوطنين على هكذا خطوة.

ط ع/ع ص

/ تعليق عبر الفيس بوك