دعوات لمسيرة وفاء للشهيدين كبها وحمارشة بجنين مساء اليوم

جنين - صفا

دعت القوى الوطنية والإسلامية في بلدة يعبد جنوب جنين، للمشاركة في مسيرة وفاء للشهيد بلال كبها، واستنكار لهدم منزل الشهيد ضياء حمارشة.

وأطلقت القوى دعواتها عبر مكبرات المساجد في بلدة يعبد، مطالبة الأهالي بالمشاركة في المسيرة، بعد صلاة مغرب اليوم السبت، من أمام الجامع الكبير وسط البلدة، وصولا إلى بيت أجر الشهيد كبها.

واستشهد المقاوم بلال عوض كبها (24 عاما)، الأربعاء الماضي، بعد إصابته برصاص الاحتلال الحي في الصدر والفخذ، خلال اقتحام بلدة يعبد جنوب جنين.

وزفت حركة حماس شهيدها المجاهد بلال كبها، الذي ارتقى خلال تصدي المقاومة لقوّات الاحتلال التي اقتحمت بلدة يعبد في جنين، في عدوان همجي استهدف هدم منزل ذوي الشهيد البطل ضياء حمارشة.

وقالت الحركة إننا إذ ننعى شهيدنا البطل كبها، الذي ينضمّ إلى قوافل الشهداء من أبناء شعبنا الذين ارتقوا في يعبد منذ عهد الشهيد عزّ الدين القسَّام، لنشدّ على أيادي الأبطال المنتفضين الذين يتصدّون للعدوان الصهيوني في يعبد، وندعو أهلنا لمساندتهم بكلّ السبل، والاشتباك مع قوات الاحتلال، ونعاهد جماهير شعبنا أن نبقى الأوفياء لدماء الشهداء، حتَّى النصر والتحرير.

وفجّرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الخميس الماضي، منزل عائلة منفذ عملية “بني براك” البطولية الشهيد ضياء حمارشة في بلدة يعبد قضاء جنين، واعتقلت والده.

وتمكّن الفدائي ضياء حمارشة في 29 مارس الماضي من تنفيذ عملية إطلاق نار في “بني براك في تل أبيب” قتل فيها 5 مستوطنين.

وتتعمد قوات الاحتلال هدم منازل الشهداء والأسرى، ضمن سياسة “العقاب الجماعي” لعوائلهم، وسط فشل هذه السياسة في وقف العمليات الفدائية والمقاومة.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك