حملة شعبية بأمريكا لمطالبة "إسرائيل" بإطلاق سراح الأسير مناصرة

واشنطن - صفا

تفاعل المئات من الفلسطينيين والنشطاء الأميركيين مع حملة شعبية أطلقتها مؤسسات ومنظمات فلسطينية في الولايات المتحدة تطالب أعضاء الكونغرس الاميركي بالضغط على حكومة الاحتلال للإفراج عن الاسير أحمد مناصره.

ويعيش مناصرة ظروفًا إنسانية بغاية الصعوبة إثر تردي حالته النفسية مؤخرا جراء استمرار اعتقاله من قبل سلطات الاحتلال منذ نحو ٧ سنوات وهو طفل.

ونظمت وقفات احتجاجية بعدة ولايات أميركية على مدار أسابيع آخرها بمدينة شيكاغو بولاية الينوي أمام مكتب عضوة الكونغرس جان سكاكوسكي لتسليط الضوء على قصة مناصرة والأسرى الاطفال في سجون الاحتلال.

وقال المحتجون إن الوقفة رسالة تذكير للمجتمع الدولي بضرورة التحرك لوقف الانتهاك الاسرائيلي للقوانين الدولية باستمرارها اعتقال آلاف الفلسطينيين.

ونشر هؤلاء فيديوهات وصور كثيرة على المنصات الالكترونية لتعميم رسالة الحملة، وكسب التأييد الأميركي والعالمي في محاولات مستمرة للإفراج عنه في اقرب وقت ممكن .

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك