بوجبا يترك مانشستر يونايتد بلا مقابل

بوجبا
مانشستر - صفا

قرر لاعب كرة القدم الفرنسي بول بوجبا ترك نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي بلا مقابل، بعد أن كان انضم إليه مقابل مبلغ كسر الرقم القياسي العالمي.

وأعلن مانشستر يونايتد أن لاعب خط الوسط الفرنسي سيرحل عن ملعب "أولد ترافورد" في نهاية الشهر الحالي عند انتهاء عقده.

وقال النادي في بيان مطول يتضمن تفاصيل كل النجاح الذي أحرزه في مسيرته: "نتمنى له الأفضل في الخطوات المقبلة برحلة مميزة".

كان بوجبا عاد إلى النادي الإنجليزي عام 2016 عندما كان مورينيو مدربًا مقابل 105 مليون "يورو" تقريبًا، ووسط ترحيب كبير قادمًا من يوفنتوس الإيطالي، حيث كان قد انتقل من اليونايتد عام 2012، بعد انضمامه لأكاديمية الفريق الإنجليزي بعمر 16 عامًا.

وشارك بوجبا في 226 مباراة، وأحرز 39 هدفًا في ست سنوات شابتها إصابة خلال فترته الثانية مع اليونايتد، وفاز خلال تلك الفترة أيضاً بكأس العالم مع فرنسا عام 2018 لكن أداءه مع اليونايتد لم يكن يضاهي أدائه مع منتخب بلاده، ولم يتمكن مدربو اليونايتد أبدًا من إيجاد أفضل دور له، وفاز بلقبين- كأس الرابطة، ودوري أوروبا- في أول موسم بعد عودته إلى اليونايتد.

وحصل اليونايتد على 800 ألف جنيه إسترليني فقط تعويضًا عن لاعب كان آنذاك مجرد مراهق واعد.

وشهدت آخر مبارياته مع اليونايتد خسارة بـ 4 أهداف مقابل هدف أمام ليفربول في أبريل، لكنه خرج من الشوط الأول بإصابة.

م ح

/ تعليق عبر الفيس بوك