على الحدود مع لبنان

يديعوت: الجيش أطلق صاروخًا باتجاه طائرة تجسس إسرائيلية

القدس المحتلة - ترجمة صفا

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، الخميس، إن الصاروخ الاعتراضي الذي أطلقته الدفاعات الجوية الإسرائيلية صباح اليوم على الحدود مع لبنان استهدف طائرة تجسس إسرائيلية.

وأوضحت الصحيفة، وفق ترجمة وكالة "صفا"، أن الصواريخ الاعتراضية أُطلقت باتجاه طائرة تجسس إسرائيلية كبيرة على مقربة من الحدود مع لبنان عن طريق الخطأ.

وذكرت أن صاروخين أطلقا تجاه الطائرة الإسرائيلية دون إسقاطها.

وبيّنت أن جيش الاحتلال شكّل طاقمًا للتحقيق في ظروف الحدث الذي وُصف بالخطير.

وأشارت الصحيفة إلى أن صفارات الإنذار اندلعت على إثر إطلاق الصواريخ الاعتراضية بعد التشخيص الخاطئ.

ولفتت إلى أن جيش الاحتلال طلب من المستوطنين دخول الملاجئ والغرف الآمنة لمدة 10 دقائق؛ "ليتبين بعدها أن الهدف طائرة إسرائيلية".

والثلاثاء الماضي 17 مايو/ أيار، أعلن جيش الاحتلال عن اعتراض طائرة تصوير صغيرة تابعة لحزب الله اللبناني في الجليل الأعلى شمالي الكيان الإسرائيلي.

وتتزامن هذه الأحداث مع استمرار مناورات "عربات النار"، الأوسع على الإطلاق، والتي يجريها جيش الاحتلال لمدة شهر على شتى الجبهات ولأذرعه العسكرية والأمنية والمدنية كافة.

ع ص/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك