"تدفيع الثمن" تخط عبارات عنصرية على جدار منزل بالشيخ جراح

القدس المحتلة - صفا

خطت جماعة تدفيع الثمن الاستيطانية، يوم الأربعاء، عبارات عنصرية على جدار منزل المقدسي حكم شهوان في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، تدعو إلى قتل العرب وأخرى مسيئة للرسول محمد عليه الصلاة والسلام.

وقال شهود عيان لوكالة "صفا"، إنهم تفاجئوا صباح اليوم بالعبارة مكتوبة "الموت للعرب والهلاك لأمة محمد" على منزل حكم شهوان المحاذي لشارع رقم واحد الذي يفصل بين غربي وشرقي القدس المحتلة.

وأضاف الشهود أن المنزل يقع عند مدخل الشيخ جراح بالقرب من 4 مطاعم، وتنتشر كاميرات المراقبة في جميع الجهات بالحي، ولكن شرطة الاحتلال قامت بتغطية العبارة بدهان أسود.

وأشاروا إلى أن أهالي الحي أبلغوا شرطة الاحتلال عن تعدي جماعة تدفيع الثمن على منزل فلسطيني بالحي، ولكنها لم تكترث وحضرت للمكان في الساعة الثالثة عصرا، دون تحريك ساكن.

وتابع الشهود أن تصرفات المستوطنين تهدف إلى استفزاز الفلسطينيين بالحي، وتأجيج الأوضاع بمدينة القدس، دون مبالاة من شرطة الاحتلال.

ولفتوا إلى أنه ليس الاعتداء الأول من قبل المستوطنين على سكان حي الشيخ جراح، بل تعرضوا للعديد من الاعتداءات آخرها عطب إطارات مركبات السكان.

وبينوا أنه في حال اندلعت مواجهات بنفس المكان تقوم شرطة الاحتلال فورا باعتقال الشبان الفلسطينيين، بينما عندما يعتدي اليهود على الفلسطينيين لا يتم اعتقال أحد منهم.

ط ع/م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك