الأسير محمد عارضة يدخل عامه الـ (21)

جنين - صفا

أفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى، بأن الأسير محمد قاسم أحمد عارضة (40 عامًا) من بلدة عرابة بمحافظة جنين شمال الضفة المحتلة، أنهى عشرين عامًا على التوالي في الأسر ويدخل اليوم عامه الحادي والعشرين في سجون الاحتلال.

وأوضحت مهجة القدس في بيان لها الإثنين، أن قوات الاحتلال اعتقلته بتاريخ 16/05/2002م؛ وأصدرت بحقه حكمًا بالسجن المؤبد ثلاث مرات بالإضافة إلى عشرين عامًا أخرى؛ بتهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، والمشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني.

جدير بالذكر أن الأسير محمد عارضة ولد بتاريخ 03/09/1982م؛ وهو أعزب، ونجح الأسير المجاهد محمد عارضة بتاريخ 06/09/2021م برفقة إخوانه الأسرى أيهم كمامجي، محمود العارضة، مناضل انفيعات، يعقوب قادري وزكريا زبيدي بانتزاع حريتهم عبر نفق من سجن جلبوع، وبتاريخ 10/09/2021م في مساء يوم الجمعة في مدينة الناصرة بالداخل المحتل أعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسير محمود عارضة برفقة الأسير يعقوب محمود قادري، وفي اليوم التالي أعادت قوات الاحتلال اعتقاله برفقة الأسير زكريا زبيدي، وفي فجر يوم الأحد 19/09/2021م أعادت قوات الاحتلال اعتقال المجاهدين أيهم كمامجي ومناضل انفيعات بعد محاصرة منزل كانا يتحصنان فيه شرق جنين، وهو منذ إعادة اعتقاله يقبع في العزل الانفرادي بالإضافة كذلك لباقي إخوانه الأسرى المذكورين، ويقبع حاليًا في عزل سجن ايشل.

ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك