وإحياء ذكرى النكبة

تظاهرة في لندن تنديدًا بجريمة اغتيال الصحفية أبو عاقلة

لندن - صفا

شهدت العاصمة البريطانية السبت، مظاهرة شارك فيها آلاف الغاضبين والمندّدين بجرائم الاحتلال الإسرائيلي.

وطالب المشاركون في التظاهرة، بالعدالة في جريمة اغتيال الصحافية الشهيدة شيرين أبو عاقلة، التي طالتها رصاصات الجنود الإسرائيليين أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين، وهي ترتدي الملابس الصحفية المعهودة، مع كلمة “صحافة” واضحة للعيان.

وجاءت التظاهرة بالتزامن مع الذكرى السنوية الـ74 للنكبة الفلسطينية، بتنظيم من "حركة التضامن مع فلسطين"، "المنتدى الفلسطيني في بريطانيا"، "تحالف أوقفوا الحرب"، منظمة "فرندز أوف الأقصى"، ومنظمات أخرى.

ورفع المتظاهرون شعارات تنّدد بنظام التمييز العنصري الذي يمارسه الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني. وطالبوا بالحرية لفلسطين وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، متمسكين بحق عودة الشعب الفلسطيني.

وتحدث في المظاهرة عدد من الناشطين والسياسيين وأعضاء البرلمان، وانتهت بمطالبة حكومة بوريس جونسون بإنهاء الانحياز لـ"إسرائيل"، ووقف تسليحها، والمطالبة بالعدالة الشعب الفلسطيني.

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك