الاتحاد الأوروبي يندد باستخدام الاحتلال للقوة أثناء تشييع أبو عاقلة

بروكسل - صفا

قال الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للسياسة الأمنية والشؤون الخارجية جوزيب بوريل إننا "نشعر بالذهول من المشاهد التي اندلعت يوم الجمعة خلال تشييع جنازة الصحفية شيرين أبو عاقلة في القدس المحتلة".

وأدان الاتحاد الأوروبي في بيان، الاستخدام غير المتناسب للقوة والسلوك غير المحترم من قبل الشرطة الإسرائيلية ضد المشاركين في موكب التشييع.

وأضاف: "مصدومون من استخدام العنف في مستشفى القديس يوسف (الفرنساوي) واستخدام القوة المفرط الذي مارسته الشرطة الإسرائيلية خلال مراسم الجنازة. هذا السلوك غير المبرر لا يمكن أن يؤدي إلا إلى زيادة التوتر".

وتابع أن "السماح بالوداع السلمي والسماح للمعزين بالحزن بسلام دون مضايقة وإهانة هو الحد الأدنى من الاحترام الإنساني".

وجدد دعوته "لإجراء تحقيق شامل ومستقل يوضح كل ملابسات اغتيال شيرين أبو عاقلة لتقديم المسؤولين عن قتلها إلى العدالة".

ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك