وصولاً لجريمة اغتيال "أبو عاقلة".. تقرير يرصد انتهاكات الاحتلال بحق الصحفيين

رام الله - صفا

رصد تقرير أعدّه مركز متخصص الجرائم والانتهاكات الإسرائيلية المستمرّة بحق الصحفيين الفلسطينيين منذ مطلع العام الجاري وصولًا إلى لحظة ارتكاب قوات الاحتلال جريمة اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة، مراسلة قناة "الجزيرة" الفضائية أثناء تغطيتها لاجتياح مخيم جنين صباح الأربعاء.

وذكر مركز المعلومات الفلسطيني "معطى" أنّه قد رصد خلال الأشهر الأولى من العام الجاري (160) انتهاكًا إسرائيليًا ضد الصحفيين، حيث بلغت الانتهاكات خلال شهر يناير (25) انتهاكا، و(57) في فبراير، و(39) في مارس، و(39) خلال شهر إبريل الماضي.

وأوضح المركز أنّ إجمالي عدد الصحفيين الذين أصيبوا خلال عملهم وتغطيتهم لجرائم الاحتلال وانتهاكاته اليومية ضد الفلسطينيين بلغ (60) صحفيًا مصابًا.

كما بلغت عدد حالات الاعتقال ضد الصحفيين (19) حالة، والاحتجاز (12) حالة، بينما وصلت حالات الاعتداء بالضرب إلى (26) حالة اعتداء، و(28) حالة منع تغطية صحفية، و(6) اقتحامات لمنازل الصحفيين، و(5) محاكمات عسكرية، و(4) حالات مصادرة وتحطيم ممتلكات ومعدات للصحفيين، وفق التقرير.

وأفاد "معطى" بأنّ هذه الانتهاكات استمرارًا لانتهاكات الاحتلال المركزة ضد الصحفيين والتي بلغت (473) انتهاكا ضد الصحفيين العام الماضي 2021، لافتًا إلى أنّ شهر مايو 2021 سجّل الرقم الأعلى في الانتهاكات، تزامنا مع "معركة سيف القدس"، حيث بلغ (189) انتهاكًا إسرائيليًا.

ع و

/ تعليق عبر الفيس بوك