"علماء فلسطين" تدين إعدام الاحتلال للصحفية شيرين أبو عاقلة

غزة - صفا

أدانت رابطة علماء فلسطين إعدام قوات الاحتلال للصحفية في قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة أثناء تأديتها واجبها بتغطية الاقتحام الإسرائيلي لمخيم جنين صباح اليوم الأربعاء.

وذكرت الرابطة الأربعاء في تصريح وصل "صفا" أن استهداف قوات الاحتلال للصحافة دليل واضح على الوجه الحقيقي لهذا المحتل الذي يسعى بشكل متواصل لطمس الحقيقة.

وشددت على ضرورة إظهار مجازر وجرائم قوات الاحتلال الإسرائيلي للعالم كقتلة يجب معاملتهم كعصابة خارجة عن القانون.

ودعت الرابطة العالم أجمع وأحراره وكتابه والقانونيين والمؤسسات الحقوقية للقيام بدورهم لأجل إبراز جرائم الاحتلال ومعاقبته عليها.

كما دعت لرفع القضايا بحق الاحتلال في المحاكم الدولية، وعدم ترك اغتيال الصحفية أبو عاقلة للمرور دون محاسبة والاستعداد جيداً لمحاولات التضليل التي سيقوم بها الاحتلال لتبرئة نفسه.

وطالبت المقاومة الفلسطينية بالتصدي لجرائم الاحتلال بكافة الإمكانات المتاحة لديها.

واستشهدت الصحفية العاملة في قناة "الجزيرة" شيرين أبو عاقلة وأصيب صحفي آخر، صباح اليوم الأربعاء، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء تغطيتهما اقتحام مخيم جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وأعلنت وزارة الصحة استشهاد الصحفية أبو عاقلة جراء إصابتها برصاص حي في الرأس، فيما أصيب الصحافي علي سمودي منتج قناة الجزيرة ومراسل صحيفة "القدس" برصاصة حية في الظهر.

أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك