دعوات للتضامن مع الأسير المضرب خليل عواودة

رام الله - صفا

نظم نشطاء مساء السبت، وقفة تضامنية مع الأسير المضرب عن الطعام خليل عواودة على دوار المنارة وسط مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

ودعا النشطاء خلال الوقفة رئاسة السلطة والأمم المتحدة ومؤسسات حقوق الإنسان بالضغط على الاحتلال للإفراج عن الأسير عواودة المضرب عن الطعام منذ (66 يوما).

وطالب المشاركون جماهير الشعب الفلسطيني والفصائل وجميع المؤسسات بالتضامن مع عواودة، في ظل تدهور وضعه الصحي.

وأكدوا على الوقوف في جميع الساحات لنصرة الأسرى، مطالبين وزارة التربية بتخصيص حصة دراسية لتسليط الضوء على قضية عواودة ومعاناة عائلته وأطفاله، في ظل استمرار الإضراب، وقضاء عواودة في سجون الاحتلال 13 سنةً.

ودعوا إلى رفع الصوت عاليا لنصرة الأسرى والمظلومين، وعدم التخاذل في الدفاع عن قضية الأسرى والمضربين.

أ ك/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك