أبو حمزة: عملية "أرئيل" هدية شعبنا لكل الأحرار بيوم القدس

غزة - صفا

قال الناطق باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي أبو حمزة، يوم السبت، إن "حشود ملايين الأحرار الذين لبوا نداء القدس في يوم القدس العالمي عبر المسيرات والتظاهرات التي جابت دول العالم وميادينها رافعة عنوان القدس عالياً، بعثَ بالأمل الذي يكبر كل يوم بالتحرير ودحر الاحتلال الإسرائيلي عن فلسطين".

واعتبر أبو حمزة أن عملية "أرئيل" البطولية الليلة الماضية والتي قُتل فيها مستوطن إسرائيلي هي "هدية قدمها الشعب الفلسطيني لكل الأحرار في يوم القدس".

وأضاف أبو حمزة، في كلمة له، أن "بوابة نهضة الشعوب الحرة الحية التي حملت شعار القدس هي المحور في المسيرات المليونية الحاشدة التي انطلقت في اليمن، وإيران، ولبنان، وسوريا، والجزائر، والعراق، وباكستان، وتونس، وسائر بقاع الأرض، هي تأكيدٌ جليٌّ على أن القدس بوتقة المجد وبوصلة الصادقين في زمن التيه والتطبيع".

وتوجَّه بالتحية إلى "كل قوى محور المقاومة، والقادة الشرفاء الذين تحدثوا عن هذه المناسبة العظيمة، وفي مقدمتهم المرشد الأعلى في الجمهورية الإسلامية في إيران السيد آية الله علي خامنئي".

وأوضح أبو حمزة، أن "خامنئي أعطى هذه المناسبة مضموناً مميزاً عبر استحضار مسيرة كفاح وجهاد الشعب الفلسطيني ومقاومته، التي تقف اليوم على أرضية صلبة، وتقاتل الاحتلال الصهيوني في غزة، وجنين، والقدس، وكل المدن المحتلة؛ لتتغير المعادلة عبر توجه جيش العدو للدفاع بدلاً من الهجوم".

وجدَّد الناطق باسم سرايا القدس الشكر والتقدير لكل الشعوب الحرة التي انتفضت في يوم القدس العالمي، وأعلنت انحيازها الكامل للشعب الفلسطيني الذي يعاني الاحتلال.

وقال: "نشد على أيدي الشعوب الحرية جميعاً في الثبات والاستعداد التام لكل ما يقرب من حرية فلسطين ومقدساتها الإسلامية".

وشهد أمس الجمعة عدة تظاهرات في عدد من الدول الإسلامية والعربية في يوم القدس العالمي، تعبيرًا على تضامنهم مع القضية الفلسطينية في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

والليلة الماضية قتل مستوطن إسرائيلي، في عملية إطلاق نار على مدخل مستوطنة "ارائيل" قرب مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة.

م غ

/ تعليق عبر الفيس بوك