"التنمية" توضح أهمية الخدمة الإلكترونية لمشروع تحسين سكن الأسر الفقيرة

غزة - صفا

كشفت وزارة التنمية الاجتماعية في غزة، يوم الإثنين، عن أهمية الخدمة الإلكترونية لبرنامج تحسين السكن للأسر الفقيرة في القطاع المحاصر.

وكانت وزارتا "التنمية" والأشغال العامة والإسكان بغزة أعلنتا عن الخدمة الإلكترونية لبرنامج تحسين السكن للأسر المذكورة.

وأوضحت المتحدثة باسم وزارة التنمية في غزة عزيزة الكحلوت لوكالة "صفا"، أن الخدمة الإلكترونية الجديدة تهدف للتسهيل على المواطنين، إذ يمكنهم إنجاز المعاملة من خلال الإنترنت بدلًا من الحضور للوزارة.

وبينت الكحلوت أن وزارتها بالتعاون مع "الإسكان" تعمل من خلال الخدمة الإلكترونية لإعداد قواعد بيانات متكاملة وموحدة لهذه الأسر من أجل حصرها وتجهيزها بانتظار مشاريع مستقبلية من المؤسسات الخيرية المانحة.

وذكرت أن المشروع ضمن ملف تحسين المنازل وليس إعادة بنائها، مثل المنازل التي تعاني من تشققات أو تحتاج لترميم.

وأشارت إلى أن هذا الملف ليس جديدًا، وقائم لدى الوزارة، لكن الجديد، وفق الكحلوت، هو عملية التسجيل الإلكتروني.

وفي السياق، نشرت وزارة التنمية رابط التسجيل وفق مجموعة من المحددات والاشتراطات، أبرزها أن يكون المستفيد ضمن البرنامج الوطني "مساعدات الشؤون" وأن تكون الأسرة فقيرة وليس لها مصدر دخل.

رابط التسجيل والحالات المسموح لها بتقديم الطلبات:

https://www.mosa.gov.ps

وحول البيوت التي لا تصلح للسكن كليًا، أفادت المتحدثة باسم وزارة التنمية بأن هذه الخدمة ضمن ملف آخر، مشيرة إلى أن "دور الوزارة يتوقف على التقييم الاجتماعي ويحال إلى وزارة الأشغال والإسكان لمتابعته فنيًا، لحين وجود ميزانية أو مشروع تمويلي من المؤسسات المانحة".

أ ج/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك