معاملة وحشية تعرض لها الأسير أبو الهيجاء في مركز تحقيق الجلمة

رام الله - صفا

كشفت محامية هيئة شؤون الأسرى والمحررين خلال زيارتها لسجن الجلمة، عما تعرض له الاسير أحمد أبو الهيجاء (28 عاما) من مخيم جنين، من أساليب قمع وحشية وظروف زنازين قاسية غير صالحة للاستعمال الآدمي، أثناء توقيفه والتحقيق معه.

وتابعت الهيئة أن الاسير تعرض لأقسى أنواع التحقيق والتعذيب تتراوح لفترات طويلة تخللها ضرب وتنكيل، وألفاظ نابية وتهديد.

وأضافت ان ظروف المركز سيئة للغاية، حيطانها خشنة تحتوي على نتوءات صعب الاتكاء عليها، وضوء مزعج للنظر، ولا يوجد بداخلها نوافذ والفراش قذر ذات الرائحة الكريهة.

وحملت هيئة شؤون الاسرى والمحررين هذه الاعتداءات والجرائم التي تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق الشبان الفلسطينيين، ودعت كافة المؤسسات والمنظمات الدولية للوقوف امام مسؤولياتها لوقفها.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك