مسلم: كل سلاح لا يزغرد من أجل القدس مشبوه

الأب مانويل مسلم
القدس المحتلة - صفا

قال عضو هيئة الدفاع عن المقدسات الإسلامية والمسيحية الأب مانويل مسلم، الأربعاء، إن "كل سلاح لا يزغرد من أجل القدس والمسجد الأقصى وكنيسة المهد، هو مشبوه، وعلينا هزيمته".

وأكد مسلم في تصريح صحفي اطلعت عليه وكالة "صفا" أن "القدس لا تستطيع أن تغفر لمن تركها وطبّعوا وأصلحوا مع أعدائها، واعترفوا بإسرائيل قبل أن يتوبوا ويعودوا نادمين إلى حضنها".

وأضاف، "بالتطبيع يوقّع العرب مع إسرائيل هزيمة الفتح الإسلامي وسقوط العهدة العمرية، وأن فلسطين لم تعد أرض العرب، وأن القدس ليست عاصمة العواصم العربية".

ورأى مسلم أنه "لو تبرعت كل أسرة مسلمة وعربية بثمن وجبة إفطار واحدة للقدس، لتغيّر وجه تاريخ كل فلسطين المحتلة".

ويواجه المسجد الأقصى ومدينة القدس اعتداءات وحملات تهويد متواصلة، إلى جانب محاولات استيطانية لتهجير الأهالي الأصليين من الأحياء المقدسية بالبلدة القديمة.

واقتحم عدد من المستوطنين صباح الأربعاء، باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة، وقاموا بجولات استفزازية فيه، بحراسة من قوات شرطة الاحتلال.

وشارك في الاقتحام عضو الكنيست المتطرف يهودا غليك، وألقى محاضرة دينية متطرفة للمستوطنين داخل باحات الأقصى.

م ز

/ تعليق عبر الفيس بوك